تقسم عملية متابعة حملة الدعوى للمناصرة الرقمية إلى ثلاثة أقسام:

–        المتابعة الاستراتيجية

–        متابعة المواد الإعلامية

–        متابعة التفاعل

المتابعة الاستراتيجية

يتمحور الهدف من المتابعة الاستراتيجية حول الحرص على أن تحقق الحملة أهدافها المدرجة في الاستراتيجية وبأن تكون على المسار الصحيح نحو تحقيق الأهداف المرجوة.

تجدر الإشارة إلى أنه، وفي بعض الأحيان، وحتى ولو أجريت أفضل الأبحاث، وبعد اطلاع ومعرفة معمّقين بالجمهور المستهدف، فما إن تطلق الحملة، يتمّ النظر إليها بشكل مختلف عما هو

مخطط له. فيكون ردّ فعل الجمهور مغايراً لما هو متوقع، أو لا تُفهم الرسالة بشكل صحيح أو لا يكون الجمهور مستعداً لقبول الرسالة الموجهة. وفي مثل هذه الحالة، يستحسن المبادرة إلى إيقاف الحملة بشكل مؤقت، وتعديل الجمهور المستهدف وتفسير الرسالة الموجهة.

متابعة المواد الإعلامية

عند إطلاق حملة إعلانية لحملة الدعوة إلى المناصرة، لا بدّ من مراقبتها أثناء تنفيذها.

ومن المهم أن تحرصوا على أن:

–        تندرج التكلفة الخاصة بكل هدف ضمن إطار الميزانية المحددة، أي التكلفة مقابل مشاهدة الفيديو أو التكلفة مقابل التفاعل مع المنشور.

–        تُصرف الميزانية المخصصة بشكل صحيح تمهيداً للوصول إلى الأهداف المحددة في استراتيجية الحملة.

متابعة التفاعل

ينطبق مبدأ متابعة التفاعل على كلّ أهداف الحملات، إلا أنها تصبح أكثر صواباً إن كان الهدف هو توليد التفاعل والبدء بمناقشات. للاطلاع على كيفية التعامل مع التعليقات السلبية، يمكن العودة إلى الفصل الثامن، وتحديداً إلى القسم المتعلق بخطة إدارة الأزمة.

نصائح مقتضبة:

–        لا بدّ من الردّ على كل التعليقات، حتى تلك التي لا تستلزم ردًا. فهذه الخطوة مهمة لإقامة رابط مع الجمهور وتحسين مستويات التفاعل على الصفحة وضمن الحملة.

–        الردّ عبر أسئلة مفتوحة وتشجيع الناس على الردّ والانخراط في الحديث.

–        السعي لتعديل الردود بما يتناسب والتعليقات وعدم استخدام المعيار نفسه في الردّ على كل التعليقات.

بحسب طول حملة الدعوة للمناصرة الرقمية، لا بدّ من وضع استراتيجية متابعة يومية، أسبوعية أو شهرية. وبالإضافة إلى ما سبق، واستناداً إلى حجم الفريق الذي يعمل على الحملة، لا بدّ من عقد اجتماعات يناقش فيها الفريق القرارات، وتوكل المهام وتراقب التغييرات.

Leave a Reply

Your email address will not be published.